الرئيسيةاسليم البوابةس .و .جبحـثاليوميةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الحياء شُعْبَة مِن الإِيْمَان

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أميرة الأحزان
مشرفة
مشرفة
avatar

الجنس : انثى

المهنة :

عدد الرسائل : 400

العمر : 28

الدولة :

نقاط : 1186


مُساهمةموضوع: الحياء شُعْبَة مِن الإِيْمَان    الأحد يونيو 12, 2011 4:55 pm

الْحَيــــــــــــاء
هُو جَمَالَك الَّذِي لَا يَذْبُل
جَمَالَك الْبَاقِي وَهَيبَتك الطاغية
يَزِيْد حُسْنُك حَسَنا وَجَمَالَا
فَقَدَّ امتَدح الْقُرْآَن حَيَاء الْمَرْأَة فِي قِصَّة مُوْسَى عَلَيْه الْسَّلَام قَال تَعَالَى: (( فَجَاءَتْه إِحْدَاهُمَا تَمْشِي عَلَى اسْتِحْيَاء.. ))
وَكَان رَسُوْل الْلَّه صَلَّى الْلَّه عَلَيْه وَسَلَّم أَشَد حَيَاة مِن الْعَذْرَاء فِي خِدْرِهَا... " .

//...

الْحَيَاء هُو أَن تَخْجَل الْنَّفْس مِن الْعَيْب وَالْخَطَأ. وَالْحَيَاء جُزْء مِن الْإِيْمَان.
الْحَيَاء حِيْن نَبْتَعِد عَن الْمَكْرُوْهَات اسْتِحْيَاء مِن الْلَّه
الْحَيَاء حِيْن نَجْعَل نُصِب أعيننا {فَلَا تَخْضَعْن بِالْقَوْل فَيَطْمَع الَّذِي فِي قَلْبِه مَرَض}
الْحَيَاء حِيْن نَحْتَشِم لِان الْلَّه أمرنا بِذَلِك وأخلاقنا لَا تُقْبَل غَيْر الْسِّتْر
الْحَيَاء حِيْن نَتَّبِع قَوْل {قُل لِلْمُؤْمِنَات يَغْضُضْن مِن ابْصَارِهِن }
الْحَيَاء حِيْن تُتَوِّج حُرُوْفِنَا الْحَيَاء وَالْحَذَر حِيْن نُنَاقِش الْطَّرْف الآخر بِالْمُنْتَدَيَات
//...

صُوَر مِن حَيــاء الْعَظِيْمـــات
عَائِشَة رَضِي الْلَّه عَنْهَا عِنْدَمَا دُفِن عُمَر بْن الْخَطَّاب بِجَانِب رَسُوْل الْلَّه صَلَّى الْلَّه عَلَيْه
وَسَلَّم وَأَبُوْهَا أَبُو بَكْر الْصِّدِّيق كَانَت تَحْتَجِب وَتُشَد خِمَارَهَا فَيُقَال لَهَا لِم يَا عَمَّتَاه
وَأَنْتَي فِي بَيْتِك ؟؟ قَالَت : إِنَّه رَجُل غَرِيْب.
يَاالْلَّه مَا أَعْظَم حَيَاءك يَاحَبِيّبَة رَسُوْل الْلَّه صَلَّى الْلَّه عَلَيْه وَسَلَّم
ذَهَبْت أَم كُلْثُوْم بِنْت جَعْفَر بْن أَبِي طَالِب رَضِي الْلَّه عَنْهَا وَهِي ابْنَة خَمْس سِنِيْن فِي حَاجَة إِلَى أَمِيْر الْمُؤْمِنِيْن عُمَر بْن الْخَطَّاب وَكَان ثَوْبَهَا يَجُر وَرَاءَهَا شِبْرا أَو يَزِيْد
فَأَرَاد عُمَر أَن يُمَازِحُهَا فَرَفَع ثَوْبَهَا حَتَّى بَدَت قَدَمَاهَا فَقَالَت:
مَه ""يَعْنِى دَعْه وَاتُرُكْه"" أَمَا إِنَّك لَو لَم تَكُن أَمِيْر الْمُؤْمِنِيْن لَضَرَبْت وَجْهَك .
لِفاطِمِه رَضِي الْلَّه عَنْهَا الَّتِي سُطِّرَت لَنَا كَيْف يَكُوْن حَيَاء الْمَرْأَة الْمُسْلِمُه
لِمَا مَرِضْت فَاطِمَة رَضِي الْلَّه عَنْهَا مَرَض الْمَوْت الَّذِي تُوُفِّيَت فِيْه، دَخَلْت عَلَيْهَا
«أَسْمَاء بِنْت عُمَيْس» رَضِي الْلَّه عَنْهَا تَعَوَّدَهَا وَتَزَوَّرُهَا فَقَالَت «فَاطِمَة» لـ «اسْمَاء»
وَالْلَّه إِنِّي لِأَسْتَحِي أَن أَخْرَج غَدا (أَي إِذَا مُت) عَلَى الْرِّجَال جِسْمِي مِن خِلَال هَذَا الْنَّعْش!!
وَكَانَت الْنُعُوْش آَنَذَاك عِبَارَة عَن خَشَبَة مُصَفَّحَة يُوْضَع عَلَيْهَا الْمَيِّت ثُم يُطْرَح عَلَى الْجُثَّة
ثَوْب وَلَكِنَّه كَان يَصِف حَجْم الْجِسْم، فَقَالَت لَهَا «اسْمَاء» أَو لَا نَصْنَع لَك شَيْئا رَأَيْتُه فِي الْحَبَشَة؟!
فَصَنَعْت لَهَا الْنَّعْش الْمُغَطَّى مِن جَوَانِبِه بِمَا يُشْبِه الصُّنْدُوق وَدَعَت بِجَرَائِد رَطْبَة
فَحَنَتْهَا ثُم طَرَحَت عَلَى الْنَّعْش ثَوْبَا فَضَفَاضَا وَاسِعا فَكَان لَا يَصِف!فَلَمَّا رَأَتْه
«فَاطِمَة» قَالَت «اسْمَاء»: سِتْرِك الْلَّه كَمَا سَتَرْتَنِي
//...


قَالُوْا عَن الْحَيـــاء
قَال صَلَّى الْلَّه عَلَيْه وَسَلَّم : "إِن لِكُل دِيْن خُلُقا، وَخَلَق الْإِسْلَام الْحَيَاء" .
وَقَال الْنِّبِي صَلَّى الْلَّه عَلَيْه وَسَلَّم:" الْحَيَاء لَايَأْتِي إِلَا بِخَيْر"
الْنَّبِي صَلَّى الْلَّه عَلَيْه وَسَلَّم قَال " الْحَيَاء وَالْأِيْمَان قُرَنَاء فَإِن ذَهَب أَحَدُهُمَا ذَهَب الْآَخَر "
عَن أَبِي هُرَيْرَة رَضِي الْلَّه عَنْه قَال : قَال رَسُوْل الْلَّه صَلَّى الْلَّه عَلَيْه وَسَلَّم
: الإِيْمَان بِضْع وَسَبْعُوْن - أَو بِضْع وَسِتُّوْن - شُعْبَة ، أَعْلَاهَا : قَوْل : لَا إِلَه إِلَّا الْلَّه ، وَأَدْنَاهَا : إِمَاطَة الْأَذَى عَن الْطَّرِيْق ، وَالْحَيَاء شُعْبَة مِن الإِيْمَان . مُتَّفَق عَلَيْه
وَقِيْل : الْوَجْه الْمَصُوْن بِالْحَيَاء كَالْجَوْهَر الْمَكْنُوْن فِي وِعَاء؛
يَقُوْل الْمَثَل الْيَابَانِي حَيَاء المرأة اشَد جَاذِبِيَّه مِن جَمَالِهَا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسام جداوي
نائب المدير
نائب المدير
avatar

الجنس : ذكر

المهنة :

عدد الرسائل : 361

العمر : 24

الدولة :

نقاط : 738


مُساهمةموضوع: رد: الحياء شُعْبَة مِن الإِيْمَان    الأحد أغسطس 21, 2011 4:22 pm

شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسام جداوي
نائب المدير
نائب المدير
avatar

الجنس : ذكر

المهنة :

عدد الرسائل : 361

العمر : 24

الدولة :

نقاط : 738


مُساهمةموضوع: رد: الحياء شُعْبَة مِن الإِيْمَان    الأحد أغسطس 21, 2011 4:24 pm

شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسام جداوي
نائب المدير
نائب المدير
avatar

الجنس : ذكر

المهنة :

عدد الرسائل : 361

العمر : 24

الدولة :

نقاط : 738


مُساهمةموضوع: رد: الحياء شُعْبَة مِن الإِيْمَان    الثلاثاء فبراير 12, 2013 10:39 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحياء شُعْبَة مِن الإِيْمَان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: 
القسم الإسلامي
 :: الدين والحياة
-
انتقل الى: